2024-03-01 5:17 ص

Search
Close this search box.
أقدم قبر في التاريخ في مصر...حقيقة أم مجرد خرافة؟

أقدم قبر في التاريخ في مصر…حقيقة أم مجرد خرافة؟

يتم مؤخّراً تداول منشورات تدّعي أن أقدم قبر اكتُشف في العالم يقع في مصر، ويُعرف بقبر “أوزيريس“. من المهم أن نكرر باستمرار أن ليس كل ما يُنشر على وسائل التواصل الاجتماعي يمتلك مصداقية ويمكن تصدقيه. تُظهر العديد من الأمثلة تداول معلومات غير صحيحة عبر حسابات على وسائل التواصل الاجتماعي مثل هذا المنشور وغيره من الأمثلة الواضحة.

إلا أنه، بعد البحث والتحقق، تبين أن المزاعم المتداولة في المنشور لا أساس لها من الصحة. وفقًا لتقييم خبراء آثار الذين استعانت بهم وكالة “فرانس برس” للبحث والتحقق من الأمر، فإن شخصية “اوزيريس” التي زعم المنشور وجود قبرها تاريخيًا ليست إلا قصة أسطورية ولا وجود لها في السجلات التاريخية.

 

أقدم قبر في التاريخ في مصر...حقيقة أم مجرد خرافة؟

 

المنشور الذي حاز على مئات التفاعلات على موقع “فيسبوك” يزعم بأن قبر المعبود المصري القديم “اوزيريس” يُعتبر “أقدم قبر في التاريخ” وأنه موجود في مصر. وقد وُصِف القبر في المنشور بأنه “مزيّن بكتابات سرية تحمل رسائل عن الحياة والموت”، ويُفترض أنه يتمركز في معبد “اوزيريون”.

حقيقة وجود أقدم قبر في مصر

من جانبه، نفى الأثري أحمد إبراهيم، الذي يشغل منصب مفتّش عام في منطقة أبيدوس الأثرية بمحافظة سوهاج، التي يُقال إن معبد “اوزيريون” يتواجد ضمنها، صحة كل ما تم ذكره في المنشور.

تبيّن أن هذه المحاولة تعد مجرد “محاولة لاختراع قصص وهمية”، حسب تأكيد الأثري أحمد إبراهيم، مفتّش عام منطقة أبيدوس الأثرية. أكد إبراهيم أن معبد “اوزيريون” لا يحتوي على أي قبر للمعبود “اوزيريس” بالأصل، نظرًا لأن “اوزيريس” هو شخصية أسطورية وليس له وجود تاريخي. أوضح أيضًا أن اسم المعبد يستمد من اسم هذه الشخصية الأسطورية، مما قد يسهم في انتشار الأساطير حول وجود قبر له داخل المعبد.

 

أقدم قبر في التاريخ في مصر...حقيقة أم مجرد خرافة؟

 

وأشار إبراهيم إلى أن هذا المنشور يمثل “محاولة أخرى لاختراع قصص وهمية حول التاريخ المصري،” مشيرًا إلى أنها تهدف إلى جذب الاهتمام بتصويرها بطريقة جذابة مع صور ملونة، وذلك بهدف جمع التفاعلات. وأضاف أنه بشكل عام، لا يوجد باحث أو عالم حقيقي يستخدم صيغة أفعال التفضيل، ولا يمكن الجزم بأن اكتشاف معين هو الأقدم تاريخيًا، نظرًا لأن عمليات البحث والاكتشاف هي عملية متواصلة.

وافق الباحث الأثري محمد حميد درويش، المسؤول عن الترميم في المتحف القومي للحضارة بالقاهرة، مع الرأي الذي أعرب عنه أحمد إبراهيم وصف المنشور بأنه “أكاذيب”. أكد درويش أنه لا يوجد قبر اكتشف في مِصر لشخصية “اوزيريس” في الأساس، مشددًا على أنها شخصية أسطورية غير موجودة في الواقع، وبالتالي لا يمكن وجود قبر لها. واعتبر المنشور ترويجًا للخرافات عندما يُعرض كحقائق.

 

أقدم قبر في التاريخ في مصر...حقيقة أم مجرد خرافة؟

 

أسطورة لا وجود لها في السجلات التاريخية

وأوضح درويش أن الأسطورة المصرية القديمة تروي قصة “اوزيريس” كأول ملك مِصري حكم في عصور ما قبل التاريخ، وتتحدث عن قتله على يد شقيقه وتجميع جسده من قبل زوجته “إيزيس”. وتضيف الأسطورة أن “إيزيس” و”اوزيريس” أنجبا بعد ذلك ولدهما “حورس”، الذي نجح في استرداد عرش أبيه والانتقام من عمّه. وربط درويش هذه القصة بطريقة الحكم في مِصر القديمة حيث يُشاهد الملك بصفته ابن “اوزيريس”، وعند وفاته يتحول إلى “اوزيريس” في العالم الآخر، وفقًا للأساطير المصرية القديمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *