2024-03-01 5:19 ص

Search
Close this search box.
البحث عن أنسجة دافئة لمواجهة برد الشتاء.

البحث عن أنسجة دافئة لمواجهة برد الشتاء.

للمحافظة على الدفء في فصل الشتاء، يُوصى باختيار أنسجة دافئة التي تصنع من الألياف الطبيعية. تُعتبر الصوف والقطن والكشمير من أكثر الأنسجة التي توفر الدفء عندما تنخفض درجات الحرارة. هذه الأنسجة تساعد في الاحتفاظ بالحرارة وعزل البارد، مما يحافظ على الدفء والراحة في الأيام الباردة.

ماهي الأنسجة دافئة:

الصوف البكر النقي:

هو نوع من الصوف المميز بقدرته على الاحتفاظ بحرارة الجسم وحمايته من الرياح الباردة. عادةً ما يتم خلط أليافه مع مواد أخرى لتسهيل العناية به وجعله أكثر نعومة. لذلك، من الضروري التأكد من أن نسبة الصوف في قطعة الملابس لا تقل عن 50٪ للحفاظ على خصائصه المضادة للبرد.

صوف الميرينو:

يتميز بمرونته واستخداماته المتعددة. فهو يوفر عزل حراري في الصيف ويحافظ على الدفء في الشتاء. يستخدم على نطاق واسع في الملابس الرياضية بسبب خصائصه الحرارية ومقاومته للحساسية والتعرق. يعرف هذا النوع من الصوف بنعومته الفائقة وامتصاصه للرطوبة، كما يترك المجال لبشرة الجسم للتنفس دون أي إزعاج.

 

البحث عن أنسجة دافئة لمواجهة برد الشتاء.

 

صوف الألبكة:

يُعرف بقدرته الفائقة على الاحتفاظ بحرارة الجسم، حتى عندما يكون رقيقًا. كما أنه مضاد للحساسية وللروائح الكريهة التي تصاحب التعرق. يتميز بقدرته على مكافحة البكتيريا ويوفر دفئًا أكبر من صوف ميرينو، بفضل تركيبة أليافه المجوفة. يستخدم الصوف الألبكة بشكل شائع في صناعة الإكسسوارات الشتوية مثل القبعات والقفازات والجوارب والأوشحة الصوفية.

 

البحث عن أنسجة دافئة لمواجهة برد الشتاء.

 

 الكشمير:

بكونه أحد الألياف الطبيعية المتينة والناعمة للغاية. ويتمتع بخصائص عازلة للحرارة ومقاومة للبرد، مما يجعله مريحًا للارتداء. وعلى الرغم من تميزه، فإن سعر الكشمير عالي ويتطلب عناية خاصة عند غسله. يستخدم الكشمير عادة في صناعة السترات الصوفية والسراويل والاكسسوارات الشتوية.

 

البحث عن أنسجة دافئة لمواجهة برد الشتاء.

 

 المخمل:

يعد خامة شائعة في صناعة السراويل والسترات الشتوية. يتميز المخمل بكثافته وسماكته مما يجعله عازلًا وقادرًا على الحفاظ على حرارة الجسم. يُنصح باستخدام السراويل المخملية كبديل للجينز عندما يكون الطقس بارد جدًا. تتوفر هذه السراويل بأنماط وألوان جديدة في كل موسم.

المواد الاصطناعية:

يتم استخدام بشكل واسع في صناعة الملابس اليومية والرياضية. من بين هذه المواد البوليستر، والإلستان، والأكريليك، والنايلون. تساهم هذه المواد في زيادة التلوث البيئي ولكنها تحافظ على حرارة الجسم. يعتبر البوليستر هو الأكثر استخداماً، حيث يتم تصنيعه من مشتقات البترول ويشكل 70٪ من ألياف النسيج الاصطناعية المستخدمة في صناعة الملابس. سواء تم خلطه مع ألياف طبيعية أو لا، يعزز هذا النوع من الأقمشة الشعور بالدفء ولكنه يمتص الرطوبة بشكل أقل من الألياف الطبيعية ولا يحمي من التعرق. تنطبق هذه الميزة أيضًا على المواد الاصطناعية الأخرى المستخدمة في صناعة الملابس مثل الإلستان والأكريليك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *