2024-02-28 7:27 ص

Search
Close this search box.
شركة زارا تحذف حملتها الإعلانية وتعتذر

شركة زارا تحذف حملتها الإعلانية وتعتذر

بعد ردود فعل غاضبة أثارتها حول العالم، قامت شركة الملابس الإسبانية الرائدة “زارا” بحذف حملتها الإعلانية الأخيرة من موقعها وتطبيقها، بعد أن أثارت جدلاً عالمياً معتذرة عن “سوء الفهم” عن محتواها.

في بيان رسمي نشرته الشركة على Instagram، قدمت اعتذارًا للرأي العام، مشيرة إلى “سوء الفهم” الذي أحاط بمحتوى الحملة. أوضحت العلامة الشهيرة أن الحملة صممت في يوليو وتم تصويرها في سبتمبر، أي قبل اندلاع النزاع بين إسرائيل وحماس في أكتوبر.

 

شركة زارا تحذف حملتها الإعلانية وتعتذر

 

توضح “زارا” أن الصور كانت منحوتات غير مكتملة تم إنشاؤها بهدف عرض الملابس المصنوعة يدوياً في سياق فني، وأكدت إزالة جميع الصور مع التأكيد على احترامها العميق للجميع.

 

 

شركة زارا تحذف حملتها الإعلانية وتعتذر

 

أكفان وتابوت في حملة زارا الإعلانية

الحملة الإعلانية التي تم حذفها كانت تعتمد على صور لعارضة الأزياء الأميركية كريستين ماكمينامي وهي تظهر وسط ركام، وبجوارها ما يشبه جثة ملفوفة بشكل “كفن”، إضافة إلى صور لها داخل صندوق خشبي يظهر كـ “تابوت”.

 

شركة زارا تحذف حملتها الإعلانية وتعتذر

 

تفاعل نشطاء وسائل التواصل الاجتماعي بغضب، اعتبروا الإعلان إساءة للأحداث في غزة، مطالبين بمقاطعة الماركة، وأدى انتشار هاشتاغ “مقاطعة زارا” إلى تراجع الشركة وحذف الحملة الجديدة.

من جهتها، أعلنت الهيئة المنظمة لقوانين الإعلان في إسبانيا تلقيها 50 شكوى بشأن حملة الإعلان التي تحمل عنوان “السترة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *