فيسبوك وإنستغرام يواجهان تحقيقات أوروبية
ت تقنية

فيسبوك وإنستغرام يواجهان تحقيقات أوروبية

suzanne loulou

مايو 21, 2024

أعلنت المفوضية الأوروبية اليوم عن فتح تحقيق رسمي ضد شركتي فيسبوك وإنستغرام، المملوكتين لشركة ميتا، وذلك للتحقق من التزامهما بقانون الخدمات الرقمية الجديد في الاتحاد الأوروبي، وخاصة فيما يتعلق بحماية الأطفال.

وتشير المفوضية إلى قلقها من أن منصات التواصل الاجتماعي العملاقة هذه قد لا تبذل الجهود الكافية لتقييم وتخفيف المخاطر المحتملة التي تواجه الأطفال على المنصات، بما في ذلك المحتوى الضار الذي قد يؤثر على الصحة العقلية، أو التصميمات التي تُسبب الإدمان وتدفع المستخدمين إلى قضاء وقت أطول على المنصات.

فيسبوك وإنستغرام يواجهان تحقيقات أوروبية

تحقيقات تطال فيسبوك وإنستغرام:

يأتي هذا التحقيق بعد طلب المفوضية الأوروبية من ميتا تقديم معلومات حول ممارساتها لحماية الأطفال منذ دخول قانون الخدمات الرقمية حيز التنفيذ في أغسطس 2023. ويهدف القانون إلى تعزيز سلامة المستخدمين على الإنترنت، مع فرض قواعد صارمة على منصات التواصل الاجتماعي الكبيرة مثل فيسبوك وإنستغرام.

وتُعتبر شركتا فيسبوك وإنستغرام منصات “كبيرة جدًا عبر الإنترنت” بموجب القانون، مما يعني أنهما تخضعان لمجموعة إضافية من المتطلبات، بما في ذلك إجراء تقييمات شاملة للمخاطر وتنفيذ تدابير مناسبة للتخفيف من تلك المخاطر.

فيسبوك وإنستغرام يواجهان تحقيقات أوروبية

تشمل المخاوف الرئيسية للمفوضية الأوروبية:

  • التصميمات التي تُسبب الإدمان: تخشى المفوضية من أن خوارزميات التوصية على المنصات قد تدفع المستخدمين، خاصة القاصرين، إلى مشاهدة المزيد من المحتوى الضار أو غير الملائم.
  • المحتوى الضار: يُمكن أن يتعرض الأطفال على المنصات لمحتوى ضار مثل خطاب الكراهية أو المحتوى الذي يعزز العنف أو الاكتئاب أو اضطرابات الأكل.
  • عدم كفاية تدابير التحقق من العمر: تخشى المفوضية من أن أساليب التحقق من العمر التي تستخدمها ميتا قد لا تكون فعالة بما يكفي لمنع الأطفال من الوصول إلى المحتوى غير الملائم.

يُمكن أن تُفرض غرامات كبيرة على ميتا في حال ثبوت انتهاكها لقانون الخدمات الرقمية، حيث تصل إلى 6٪ من إجمالي إيراداتها العالمية السنوية.

يُذكر أن هذا التحقيق هو الثاني من نوعه الذي تُفتحه المفوضية الأوروبية ضد منصات التواصل الاجتماعي خلال الشهر الماضي، حيث تم فتح تحقيق مماثل ضد تيك توك بسبب مخاوف مشابهة تتعلق بتصميمها الذي يُسبب الإدمان. كما تُحقق المفوضية أيضًا في ممارسات فيسبوك وانستغرام المتعلقة بنزاهة الانتخابات.

فيسبوك وإنستغرام يواجهان تحقيقات أوروبية

جهود ميتا المبذولة:

أعلنت ميتا في بيان لها أنها “تتطلع إلى التعاون مع المفوضية الأوروبية” وأنها “ملتزمة بتوفير تجارب آمنة ومناسبة للأعمار للشباب على الإنترنت”. وأشارت الشركة إلى الجهود التي بذلتها مؤخرًا لتحسين سلامة الأطفال على المنصات، مثل إزالة المحتوى الضار وتقييد تفاعل الأطفال مع حسابات البالغين المشبوهة.

شارك هذه المقالة

https://alaanplus.com/public/فيسبوك-وإنستغرام-يواجهان-تحقيقات-أور

انسخ الرابط

SL Suzanne Loulou

اقرأ ايضا

  • ثورة الذكاء الاصطناعي في آبل… دمج ChatGPT في هواتف آيفون

    يونيو 11, 2024

    أعلنت شركة آبل مؤخراً عن دمج تقنية الذكاء الاصطناعي “تشات جي بي تي” من شركة OpenAI في نظامها البيئي، بما في ذلك مساعدها الصوتي “سيري”، تمثل هذه الخطوة تحولاً هاماً لأبل، حيث كانت تبتعد تقليدياً عن الاعتماد الكبير على تقنيات خارجية، وتدخل آبل بقوة في

    ثورة الذكاء الاصطناعي في آبل... دمج ChatGPT في هواتف آيفون

    1 دقائق

    40 مشاهدة

    مشاركة

  • Humane AI PIN خطر الاشتعال يهدد مستقبله

    يونيو 7, 2024

    Humane AI PIN هو جهاز ذكي قابل للارتداء تم تطويره من قبل شركة “هيوماين”، يعمل بنظام تشغيل جديد يسمى Cosmos، يتميز الجهاز بتصميمه الأنيق ووظائفه المتعددة، ويهدف إلى كسر الحواجز بين الأنظمة الذكية والخدمات الرقمية، يتميز بعدم الاعتماد على التطبيقات، بل

    Humane AI PIN خطر الاشتعال يهدد مستقبله

    2 دقائق

    58 مشاهدة

    مشاركة

  • ميتا تواجه هجمات في 11 دولة أوروبية بسبب مخاوف تتعلق ببيانات المستخدمين

    يونيو 6, 2024

    في تحدٍّ كبير لسياسة خصوصية البيانات الجديدة، تواجه شركة ميتا صاحبة منصات التواصل الاجتماعي الشهيرة مثل فيسبوك وإنستجرام، هجمات قانونية في 11 دولة أوروبية بسبب مشروعها لاستخدام “غير قانوني” لبيانات المستخدمين في برنامج ذكاء اصطناعي. شكاوى من جمعية “ن

    ميتا تواجه هجمات في 11 دولة أوروبية بسبب مخاوف تتعلق ببيانات المستخدمين

    1 دقائق

    39 مشاهدة

    مشاركة

  • فيسبوك وإنستغرام يواجهان تحقيقات أوروبية

    مايو 21, 2024

    أعلنت المفوضية الأوروبية اليوم عن فتح تحقيق رسمي ضد شركتي فيسبوك وإنستغرام، المملوكتين لشركة ميتا، وذلك للتحقق من التزامهما بقانون الخدمات الرقمية الجديد في الاتحاد الأوروبي، وخاصة فيما يتعلق بحماية الأطفال. وتشير المفوضية إلى قلقها من أن منصات التوا

    فيسبوك وإنستغرام يواجهان تحقيقات أوروبية

    1 دقائق

    23 مشاهدة

    مشاركة